الموقع

 الموقع الجغرافى 

تتمتع مصر بمميزات تنافسية كبيرة تؤهلها لان تكون من الدول الرائدة صناعيا في المنطقة ومن هذه المميزات موقع جغرافي متميز وسط اكبر الاسواق العالمية مما يجعلها من اكثر البلاد جذبا للاستثمار الصناعي في الشرق الاوسط وشمال افريقيا, وإطلالها على البحرين الأحمر والمتوسط جعلها عصب النقل البحرى العالمى كما ان أغلب تجارة العالم تمر من خلال قناة السويس أهم قناة ملاحية والأكثر إشغالا على مستوى العالم, بما لها من تاثير في حركة التجارة الخارجية في كافة القطاعات الإنتاجية , كما تمتلك مصر 40 ميناء مما جعلها حلقة الاتصال بين دول العالم.

المقومات الأساسية للموقع الجغرافى

المســـاحة:    تبلغ مساحة مصر 1,002,450 كم                      

العاصمـــة:    القاهرة  

الإحداثيات: 

الركن الشمالي الشرقي من قارة أفريقيا
 يحدها شمالاً البحر المتوسط بساحل يبلغ طوله 995 كم 
 يحدها شرقا البحر الأحمر بساحل يبلغ طوله 1941 كم
 يحدها غربا ليبيا علي امتداد خط بطول 1115 كم
 يحدها جنوباً السودان بطول 1280 كم
المساحة المأهولة منها بـ 55135 كم2 بنسبة 5,5 % من المساحة الكلية

التضاريس:    يمكن تقسيم تضاريس جمهورية مصر العربية إلي أربعة أقسام رئيسية:

- وادي النيل والدلتا:
  يبدأ وادي النيل جنوباً من شمال وادي حلفا حتى البحر المتوسط وينقسم إلـي مصـر العليـا ( الصعيد) من حلفا إلى جنوب القاهرة ، ومصر السفلي (دلتا النيل) وتمتد من شمال القاهرة إلي البحر المتوسط. ويمتد نهر النيل من الحدود المصرية جنوباً إلى مصبيه في البحر المتوسط شمالاً. ويتفرع النيل شمال القاهرة إلي فرعين رئيسيين هما فرع دمياط وفرع رشيد اللذان يحصران بينهما مثلث الدلتا الذي يعد من أخصب الأراضي الزراعية.
الصحراء الغربية:

تمتد من وادي النيل في الشرق حتى الحدود الليبية في الغرب ومن البحر المتوسط شمالاً إلي الحدود المصرية​ الجنوبية ، وتنقسم إلي:
​​القسم الشمالي ويشمل السهل الساحلي والهضبة الشمالية ومنطقة المنخفضات العظمي والتي تضم واحة سيوة ومنخفض القطارة ووادي النطرون والواحات البحرية.
​​​القسم الجنوبي ويشمل واحات الفرافرة والخارجة والداخلة وفي أقصي الجنوب واحة العوينات.  
الصحراء الشرقية:
 تمتد بين وادي النيل غرباً والبحر الأحمر وخليج السويس وقناة السويس شرقاً ومن بحيرة المنزلة علي​ البحرالمتوسط شمالاً حتى حدود مصر مع السودان جنوباً. وتتميز الصحراء الشرقية بوجود المرتفعات الجبلية التي تطل علي البحر الأحمر ويصل ارتفاعها إلي حوالي 3000 قدم فوق سطح البحر وتعتبر هذه الصحراء بمثابة مخزون الموارد الطبيعية المصرية من خامات المعادن المختلفة من ذهب وفحم وبترول.
شبه جزيرة سيناء:
وهي علي شكل هضبة مثلثة الشكل قاعدته علي البحر المتوسط شمالاً ورأسه جنوباً في منطقة رأس محمد وخليج العقبة من الشرق وخليج السويس وقناة السويس من الغرب وتنقسم سيناء من حيث التضاريس إلي ثلاثة أقسام رئيسية هي :
  • القسم الجنوبي : وهو منطقة وعرة شديدة الصلابة تتألف من جبال جرانيتية شاهقة الارتفاع ، ويصل ارتفاع جبل كاترين نحو 2640 متراً فوق سطح البحر وهو أعلي قمة جبلية في مصر.
  • القسم الأوسط: منطقة الهضاب الوسطي أو هضبة التيه وتنحدر أودية هذه الهضبة نحو البحر المتوسط انحداراً تدريجياً.
  • القسم الشمالي : وهو يضم المنطقة المحصورة بين البحر المتوسط شمالاً وهضبة التيه جنوباً وهو عبارة عن أرض منبسطة ومنطقة سهلية تكثر فيها موارد المياه الناتجة عن الأمطار التي تنحدر مياهها من المرتفعات الجنوبية وهضبات المنطقة الوسطي.

المناخ: 

يتأثر مناخ مصر بعدة عوامل أهمها :
​الموقع ومظاهر السطح والنظام العام للضغط والمنخفضات الجوية والمسطحات المائية حيث ساعد ذلك كله علي تقسيم مصر إلي عدة أقاليم مناخية متميزة :
فتقع مصر فى الإقليم المداري الجاف فيما عدا الأطراف الشمالية
الاطراف الشمالية التي تدخل فى المنطقة المعتدلة الدفيئة التي تتمتع بمناخ شبيه بإقليم البحر المتوسط الذي يتميز بالحرارة والجفاف فى أشهر الصيف وبالاعتدال فى الشتاء مع سقوط أمطار قليلة تتزايد علي الساحل .
مناخ مصر يمكن تمييزه في فصلين مناخيين هما فصل الصيف الجاف الحار ويمتد بين شهري مايو واكتوبر وفصل الشتاء المعتدل قليل الامطار ويمتد بين شهري نوفمبر وأبريل.

 درجات الحرارة :

  • في شهر يناير , تكون الصغرى من 9 – 11 العظمى من 20 – 24 درجة مئوية.
  • في شهري يوليو وأغسطس , تكون الصغرى من 21 – 25 درجة مئوية والعظمى من 37 – 42 درجة مئوية.
​​​